fbpx

فرنسا تحظر ارتداء “البوركيني” في المسابح لأسباب دينية

ECHO24
2022-06-22T16:30:31+01:00
2022-06-22T16:36:00+01:00
أخبارأخبار الساعةدين
ECHO2422 يونيو 2022آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
فرنسا تحظر ارتداء “البوركيني” في المسابح لأسباب دينية

 أصدرت المحكمة الإدارية العليا في فرنسا، قرارًا بعدم السماح بلباس السباحة الذي يغطي جميع البدن “البوركيني” في حمامات السباحة العامة لأسباب دينية، معتبرة أنه ينتهك مبدأ حيادية الحكومة تجاه الدين.

وعلى الرغم من أن عدد محدود من السيدات يرتدين البوركيني في فرنسا إلا أن اللباس الذي يغطي الجسم من الرأس حتى الكاحل أثار جدلا سياسيا واسعا في البلاد.

في الوقت نفسه، صوتت المدينة أيضا على السماح للنساء بالسباحة عاريات الصدور ضمن حملة أوسع لتخفيف القيود المتعلقة بأردية السباحة. لكن مسؤولا حكوميا بارزا عن منطقة غرونوبل منع تنفيذ قرار البوركيني مجادلا بأنه ينافي مبادئ العلمانية في فرنسا.

وأيد مجلس الدولة القرار قائلا في بيان إن تصويت غرونوبل أجري “تلبية لمطلب ديني ويضر بالحياد في الخدمات العامة”.

قيود الملبس في حمامات السباحة العامة في فرنسا مشددة لما تقول السلطات إنها حماية للنظافة، فيفرض ارتداء أغطية الرأس ويمنع عموما ارتداء بنطلون السباحة الواسع أو الملابس الفضفاضة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.